أيها العشق | Toufic Abdul-Al
907
page-template-default,page,page-id-907,page-child,parent-pageid-938,ajax_fade,page_not_loaded,,qode_grid_1300,qode_popup_menu_push_text_top,qode-content-sidebar-responsive,columns-4,qode-theme-ver-10.0,wpb-js-composer js-comp-ver-4.12,vc_responsive

أيها العشق

أيها العشق الملازمني

…ابتعد

جسدي مصلوب على دائرة الضوء

وقلبي ينزف على رمح الجلاد

وعصافير الحب حبيسة

…بين قلبي والضلوع

حزني بوابة مفتوحة…على الليل

وصدري ترس نحاس

…يعلوه الصدئ

وأحلامي سنابل قمحٍ

…تحت حجر الطاحون

أيها العشق الملازمني…ابتعد

جسدي شجرة عشقٍ يابسة

…يلفها الريح

والأمل بيت زجاجي

…ما زال يقاوم العاصفة

وروحي هائمة فوق ضريحٍ

…متوحد

في الصحراء العربية

…اقتربي ايها النسور

المحلقة في الأعالي

واحملي جسدي هيكلاً

…الى القمة

وسجيه على غيمة متألقة

…اعزفي أيتها الملائكة

أنشودة الخلاص

وأنت أيها العشق الملازمني

…ابتعد

…ابتعد

…ابتعد